نقابة الممرضات والممرضين: "نحن نتواجد في كل مكان، من على طاولة القرار... وحتّى في الماراثون"
شاركت نقابة الممرضات والممرضين في فعاليات ماراثون بيروت من خلال منصّة أتاحت التفاعل والتواصل مع العدّائين والمشاركين قبل انطلاقهم بسباق بلوم بنك ماراثون بيروت 2018 بهدف تعريفهم الى مهنة التمريض من خلال نشر التوعية حول بعض المواضيع الصحية كالسكري وسرطان الثدي وشرح عن أهمية الكشف المبكر والفحص المنزلي للثدي وعن طريقة قياس نسبة السكري في الدم وطرق العلاج.
وأكّدت النقيبة د. ميرنا أبي عبدالله ضومط أنّ مهنة التمريض لا تقتصر فقط على العناية المباشرة بالمريض في المستشفيات أو مؤسسات الرعاية، بل هي مهنة واسعة الآفاق تمتدّ لتشمل التوعية والتثقيف، الوقاية والعناية وإعادة التأهيل. وعن اتّساع مروحة المهنة، أوضحت النقيبة أنّ "مجال التمريض بحاجة الى الأذكى والأشطر! فهو يفتح آفاقاً وظيفية واسعة ويساهم في تقديم فرص ومجالات للتطّور المهني تتجاوز النظرة التقليدية لهذا المجال. فالممرضات والممرضون هم أخصائيون في الرعاية الصحية الشاملة. لذلك، نحن نتواجد في كل مكان، مستشفى، مركز رعاية أولية، مدرسة، حضانة، على طاولة القرار الصحي... وحتّى في الماراثون. فنحن ملتزمون بممارسة مهامنا التمريضية أينما كنّا".