مؤتمر طبّ الطوارىء: لخلق بيئة عمل آمنة في أقسام الطوارىء
شاركت النقابة في المؤتمر الذي نظّمه قسم طب الطوارئ في مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت AUBMC - American University of Beirut Medical بالشراكة مع الفرع المحلي للأكاديمية الأميركية لطب الطوارئ (MAEM) بحضور معالي وزير الصحة العامة الأستاذ غسان حاصباني.
وقد كان لنائب النقيبة السيدة عبير علامة مداخلة عن دور التمريض في أقسام الطوارىء من حيث استقبال المرضى والمتابعة الفعّالة والعناية والتوجيه والتثقيف، كما شدّدت على ضرورة وجود ممرضات وممرضين متخصّصين من أجل مواكبة أعمال الطوارىء وتحسين الخدمات. 

وقد تخلّل المؤتمر تكريم لرئيسة قسم الطوارىء في مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت الممرضة ريما جبّور نظراً لخدماتها وتفانيها وتضحياتها. وقد شكرت جبّور الجمعية لالتفاتتها الكريمة وطالبت بخلق بيئة عمل آمنة في أقسام الطوارىء من أجل حماية العاملين وخاصة الممرضات والممرضين في ظلّ تزايد الإعتداءات والعنف في هذه الأقسام.
 
وشدّدت المداخلات التي ألقاها كلّ من رئيس دائرة العناية الصحية بوزارة الصحة السيد أنطوان رومانوس ونقيب الأطباء البروفسور ريمون الصايغ ونقيب المستشفيات الخاصة الأستاذ سليمان هارون ورئيس الجمعية د. أمين قزّي، على دور التمريض في القطاع الصحي عامة وفي طبّ الطوارىء خصوصاً.