الرئيس عون أمام وفد نقابة الممرضات والممرضين: التمريض رسالة وسأتابع مطالبكم فور تشكيل الحكومة
استقبل الرئيس عون في حضور مستشاره للشؤون الصحية والاجتماعية النائب السابق الدكتور وليد خوري، وفدا من نقابة الممرضات والممرضين برئاسة الدكتورة ميرنا ابي عبد الله ضومط التي اطلعت رئيس الجمهورية على اوضاع العاملين في مهنة التمريض من مختلف فئات المجتمع والفئات العمرية. ويشمل نطاق عملهم المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية والمستوصفات والمدارس والحضانات ومؤسسات الخدمة التمريضية المنزلية والمراكز الصحية والاستشفائية كافة.
وقدمت الدكتورة ابي عبد الله ضومط سلسلة مطالب لتحسين اوضاع العاملين في مهنة التمريض ليستمروا في العمل في لبنان بعدما غادر كثيرون منهم الوطن اثر تلقيهم عروضا للعمل في الخارج. ومن هذه المطالب اعادة النظر في سلسلة الرتب والرواتب للعاملين في قطاع التمريض الذي بدأ يعاني من نقص كبير في اليد العاملة اللبنانية الامر الذي تتذرع به المستشفيات لتبرير استخدامها لليد العاملة الاجنبية خلافا للقوانين المرعية الاجراء. كذلك تضمنت المطالب ضرورة اعادة النظر بدوام العمل والعلاوات على الدوامات ومكافآت الخدمة وبدل النقل وغيرها.
ورحب الرئيس عون بالوفد مؤكدا على ان مهنة التمريض هي رسالة اكثر منها وظيفة الامر الذي يوجب الاهتمام باوضاع العاملين فيها وتحسين ظروفهم. واكد ان هذه المسألة ستكون محور اهتمامه فور تشكيل الحكومة الجديدة. واعطى توجيهاته الى الجهات المختصة لمتابعة معالجة مطالب الممرضات والممرضين.

يذكر ان عدد المسجلين في النقابة يبلغ 15703 ممرضات وممرضين، من بينهم حوالي 2000 يعملون في المستشفيات الحكومية.

المصدر: صفحة Lebanese Presidency