ورشة عمل حول التجلّط الوريدي في مقرّ النقابة
نظّمت نقابة الممرضات والممرضين، بدعم وتمويل من شركة سانوفي SANOFI ورشة عمل حول موضوع التجلّط الوريدي حضرها 50 ممرض/ة. 
في افتتاح الورشة رحّبت مديرة النقابة السيدة نتالي ريشا بالحضور مؤكّدةً على الدور الذي تلعبه النقابة في تطوير القدرات العملية المبنية على البراهين العلمية للممرضات والممرضين. كما شدّدت على أهمية التعليم المستمرّ وعلى كيفية الإستحصال على الوحدات من خلال حضور المحاضرات وورش العمل والتي يحتسب حضورها من ساعات العمل وليس من ساعات الإجازة، وذلك بحسب قانون التعليم المستمرّ الذي صدر في شهر حزيران 2019. 

ثمّ كانت محاضرة للبروفيسور علي طاهر الذي شرح عن ماهية التجلّط الوريدي وهو التهاب يتسبّب في تكوين جلطة دموية وسدّ أحد الأوردة أو أكثر، عادةً في الساقين. كما تحدّث عن عوامل الخطر التي يجب أن يتنبّه إليها الممرضات والممرضون والتي تساعدهم على تحديد المريض/ة المعرّض/ة للجلطة. وأشار د. طاهر الى أهمية اتّباع التقييم المنهجي للمرضى(Risk Assessment Model-RAM)  في كافّة المستشفيات ووضعه في الملف الصحي للمريض إضافةً الى طرق العلاج والوقاية. 

من جهته، تحدّث الممرض أحمد قصقص عن مسؤوليات العاملين في التمريض وكيفية القيام بالفحص السريري للمرضى. وقد تخلّلت محاضرته أمثلة واقعية ما أدّى الى تفاعل مع الحاضرين الذين اختبروا معارفهم عن حالات التجلّط الوريدي. 
وتجدر الإشارة الى أنّ هذه الورشة سيعاد تقديمها في مختلف المحافظات اللبنانية.