النقابة تتابع أوضاع العاملين في مستشفى حلبا
تابعت النقيبة د. ميرنا أبي عبدالله ضومط بالتعاون مع مديرة النقابة السيدة نتالي ريشا أوضاع الممرضات والممرضين العاملين في مستشفى حلبا الحكومي من جراء الأخبار عن انتشار وباء كورونا في المنطقة ودخول بعض الأشخاص الذين يشتبه بالتقاطهم العدوى الى المستشفى. كما وضعت إمكانات النقابة بتصرف العاملين في المستشفى وخاصة من خلال استعدادها لاستقبال الذين سيخضعون للحجر الصحي في فندق خاص على نفقة النقابة، على أن يبقى التواصل قائماً لمتابعة أي تطورات.