زينب حيدر: شهيدة للواجب من الجسم التمريضي
خسر اليوم الجسم التمريضي إحدى المدافعات عن الصحة بوجه وباء كورونا وانضمت شهيدة الواجب إلى قافلة الشهداء الذين يبذلون حياتهم من أجل حياة الآخرين. 
إنّ نقابة الممرضات والممرضين قد تبلّغت بحزن رحيل الزميلة زينب حيدر وهي في عزّ صباها وعطائها وإذ تنعي النقيبة بإسم جميع ممرضات وممرضي لبنان شهيدة التضحية من أجل الواجب المهني التي فارقت الحياة صباح اليوم بعد إصابتها بفيروس كورونا، وتتقدّم من الجسم التمريضي والقطاع الصحي ومن عائلتها وأحبائها وزملائها بأحرّ التعازي القلبية سائلةً الله أن يسكنها فسيح جنّاته ويحمي كلّ الذين يدافعون في الصفوف الأمامية من أجل صحة الإنسان والمجتمع.